بيان بخصوص استهداف طواقمنا الطبية

تعرضت اليوم عدة مناطق بشمال و شرق سوريا لاستهداف من قبل طيران الدولة التركية، على اثرها تدخلت فرق الإسعاف التابعة للهلال الأحمر الكردي لنقل ومعالجة جرحى وضحايا هذه الاستهدافات. أثناء أداء فريق طبي لنا واجبه الإسعافي و في محاولة للوصول للجرحى تعرضوا لاستهداف من قبل الطيران التركي بمنطقة عامودا قرب قرية الحاتمية لتخرج سيارة الإسعاف عن الخدمة بشكل كامل.
هذه ليست المرة الأولى التي تستهدف الدولة التركية سيارات الإسعاف العاملة في المجال الإنساني و التي تحمل شارات واضحة خاصة بالصليب والهلال الأحمر.
كمنظمة إنسانية تعمل بشكل أساسي في شمال سوريا لن نستطيع القيام بواجبنا الإنساني دون توفر حماية كافية لطواقمنا، لذا ندعوا المنظمات الشريكة والدولية للوقوف ضد هذه الضربات من قبل الدولة التركية والتي تستهدف بشكل معلن العاملين في القطاع الإنساني وفي القطاع الخدمي بشمال سوريا.
 
 

بيان بخصوص تعليق نشاطات منظمات دولية في شمال وشرق سوريا

بيان بخصوص تعليق نشاطات منظمات دولية في شمال وشرق سوريا

نداء مساعدة مشفى األورام والحروق و التالسيميا في شمال شرق سوريا

ملف نداء مساعدة المشفى بالكامل موجود ضمن الرابط التالي :

 

مشفى نداء2

الهلال الأحمر الكردي يودع اربع من اعضاءه

إننا في منظمة الهلال الأحمر الكردي ننعى وببالغ الحزن والأسى رفاقنا الأربعة، كل من:
لؤي محمد بكر , حسن عبدالرحمن حيدو ,محمد عبدالله العثمان , علي عثمان الجاسم.
الذين فقدوا أرواحهم أثناء تأديتهم لواجبهم الإنساني، نتيجة حادث سير أليم على طريق دير الزور، اليوم الخميس المصادف 14-3-2024 ،حيث كانوا متوجهين لأداء مهامهم الإنسانية في منطقة دير الزور.
تتوجه قلوبنا بأحر التعازي وأصدق المواساة إلى أفراد أسرهم و جميع زملائهم.
إننا رفاق، و زملاء لؤي و حسن و محمد و علي في الهلال الأحمر الكردي، نشعر و نشارك عوائلهم الألم الذي يعانونه في هذا الوقت الصعب، ونتمنى لهم الصبر والسلوان.
إن رفقانا لؤي بكر, حسن حيدو, محمد عثمان , علي جاسم سيظلون في ذكرانا وقلوبنا.
ندعو الله تعالى أن يسكنهم فسيح جناته.
سجل رفاقنا الأربعة كالتالي:
لؤي محمد بكر
اسم الأم : عزيزة محمد
تاريخ الميلاد: تل تمر 1994
تاريخ الانضمام للهلال الأحمر الكردي: 2018
—————————————–
حسن عبدالرحمن حيدو
اسم الأم : زركة علي
تاريخ الميلاد : الدرباسية- جتل 1983
تاريخ الانضمام للهلال الأحمر الكردي: 2020
————————————————–
محمد عبدالله العثمان
اسم الأم: عفاف العثمان
تاريخ الميلاد: تل شايب 2000
تاريخ الانضمام للهلال الأحمر الكردي: 2024
—————————————————-
علي عثمان الجاسم
اسم الأم : عنود
تاريخ الميلاد: دير الزور- حمر العلي 1987
تاريخ الانضمام للهلال الأحمر الكردي :2024

مرور عام على الزلزال المدمر الذي ضرب جنوب تركيا وشمال سوريا

Earthquake – one year later_arabic KRC article

تقرير الهلال الأحمر الكردي حول الانتهاكات التركية في شمال وشرق سوريا 25-12-2023

تقرير الهلال الاأحمر حول الانتهاكات التركية في شمال وشرق سوريا 25-12-2023

 

 

الهلال الأحمر الكردي يعقد كونفرانسه الثالث, وينتخب رئاسة مشتركة جديدة

عقدت منظمة الهلال الأحمر الكردي, اليوم الجمعة كونفرانسها الثالث في مدينة قامشلو, وذلك تحت عنوان “بالأمل والتعاون لبناء مستقبل مشرق”, وذلك بحضور اعضائها, وكوادرها الطبية, والمنظمات الشريكة في العمل الإنساني, بالإضافة لعدد من
المسؤولين في الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا متمثلة بهيئة الصحة, وكذلك حركة المجتمع الديمقراطي(Tev-dem) ومؤتمر ستار.
وبدأت أعمال الكونفرانس الثالث لمنظمة الهلال الأحمر الكردي بالوقوف دقيقة صمت على أرواح الشهداء, وضحايا الحروب, والكوارث.
بعدها تم عرض مادة وثائقية لعمل وجهود الهلال الأحمر الكردي في مناطق شمال وشرق سوريا على مدار عامي 2022- 2023 كانتا مليئتان باالتحديات, والصعوبات منها هجمات الدولة التركية, وما خلفته من ضحايا, وخسائر في البنى التحتية, وكذلك كارثة الزلزال المدمر الذي ضرب المنطقة شباط هذا العام.
مع انتهاء عرض المادة التوثيقية, تم قراءة التقارير من قبل المكاتب والمراكز الصحية في الهلال الأحمر الكردي , ثم فتح الباب لسماع الاقتراحات من قبل الأعضاء, والحضور في سبيل تحسين الواقع الصحي, والإغاثي وفق للمرحلة التي تمر بها مناطق شمال وشرق سوريا.
بعدها تمت قراءة قراء النظام الداخلي للهلال الأحمر الكردي , وذلك من أجل النقاش عليه من قبل الأعضاء الحضور, وطرح التعديلات المناسبة، والملائمة وفق المرحلة وتحدياتها.
هذا وبعد الانتهاء من قراءة النظام الداخلي ومناقشته، تم انتخاب كل من السيد دلكش عيسى, والسيدة خديجة موسى كرئاسة مشتركة جديدة لمنظمة الهلال الأحمر الكردي تقود جهودها لمدة عامين.

 

افتتاح مركز طبي في الشيخ مقصود حلب


بسبب قلة المراكز الصحية في #حلب بمناطق #الشيخ_مقصود و #الاشرفية ومع ارتفاع أسعار الأدوية بشكل كبير الأمر الذي كان يؤثر على الأهالي هناك وعدم قدرتهم في الحصول على ادويتهم اللازمة ، وكانت فرقنا الطبية التي كانت في مناطق حلب شاهدة على ضعف الإمكانيات الطبية والاسعافية في الحي أثناء #الزلزال الذي ضرب تركيا والدول المجاورة لها.
حيث قمنا بفتح مركز طبي في حلب يتألف من عيادة الاطفال وعيادة النسائية وصيدلية تقوم بتوزيع الأدوية على المستفيدين حسب وصف الطبيب بالإضافة إلى مناوبة غرفة الإسعاف على مدار /24/ ساعة لاستقبال الحالات الطارئة ، حيث يستقبل المركز بكل عيادة يومياً ٢٥ مستفيد/ة لكل من عيادة الأطفال وعيادة النسائية من أهالي منطقة الشيخ مقصود والاشرفية والمناطق المجاورة له